Previous Back to Media Room
Media
Media
Media
Media
Media
Media
Annahar Newspaper
April 24 | 2017

من منا لا يعرف "شويتر"؟ هذا الاسم الذي طالما عكس عراقة الخياطة والتصاميم في الشرق الأوسط. لقد حفر جورج وادوار شويتر اسمهما في هذا الشرق الواسع من خلال نبالة الذوق وعراقة التنفيذ. اسم حاكته يداهما بحرفة وخبرة، فهما كالمقص رسما معاً طريقهما في عالم الخياطة والتصميم بمهارة وابداع.
انضم الى مشوارهما الطويل منذ بضع سنوات مصمم الدار المحترف نبيل جورج شويتر والمنسقة أغنيسيا ادوار شويتر.
أما الحدث الأبرز فهو الاطلالة على منصة أسبوع الموضة في "الفوروم دو بيروت "بعد غياب عن العرض استمر اعواماً عدة.
سألنا جورج شويتر وراء الكواليس عن سبب هذه الغيبة عن منصات العرض، فقال: "الانسان قد يحتاج من وقت لآخر الى اجازة ليعود وينطلق من جديد. انها بداية جديدة "لشويتر" مع نهج مغاير يمتزج فيه الحاضر والماضي والمستقبل."
بدأت العارضات يخرجن الواحدة تلو الأخرى بالتايورات والفساتين القصيرة. سحرن الألباب وجذبن الأنظار بقوة. فمن فرادة التصميم التي صاغها بابداع نبيل شويتر مصمم الدار الى براعة التنفيذ التي اشتهرت بها الدار، الى كل ما يوحي بهوية "شويتر" العريقة في عالم الموضة .ُثم استكمل العرض بمجموعة رائعة من فساتين السهرة التي كشفت عن العمل اليدوي الدقيق التي تميزت به القطع والتي أضفت جواً من الأناقة. فساتين صممت وخيطت يدويا بدقة، عاكسة سحر هزه الدار التي تأسست في الخمسينات في حقبة بيروت الذهبية، يوم كانت اللبنانيات يتباهين بارتداء فستان "هوت كوتور" من امضاء "شويتر " والنساء العربيات يقصدن لبنان لاختيار تصاميم "شويتر" لحضور أفخم وأبرز المناسبات.
تميزت المجموعة بخصوصيتها المتأصلة، فالتطريز الهندسي حيك يدوياً وهو أمر أصبح نادرا في أيامنا نسبة الى تعقيداته التقنية والوقت الطويل المكرس لتنفيذه، كما يظهر" الدرابيه" الرائع على الفساتين بأشكاله المتعددة وتقنيته الماهرة التي طالما اشتهرت بها الدار. أما التصاميم فهي تتميز بالخطوط العصرية حيث تمتزج الحداثة بالرقي وتتجسد كالحلم من خلال المواد التي اختيرت بعناية لتعكس أنثوية الزي وتجسد الترف الأصيل، كالأورغنزا الشفاف والغازار والدانتيل والكريب، التي ارفقت بكريستال "الشواروفسكي" أو بشراريب "الشارلستون". وقد لاحظنا وجود لعبة من الأضواء الساحرة تتناغم بين الحرير والأحجار المرصعة التي تسكن المجموعة. أما مروحة الألوان فتمحورت بين العاجي والأسود والأحمر والذهبي والفضي.
دار"شويتر" قدمت في هذا الحدث مجموعة من "الهوت كوتور" المتكامل والمتنوع، فكانت المقدمة مؤلفة من التايورات والأنسمبلات والفساتين القصيرة وفساتين السهرة، ليكون مسك الختام فستان عرس أبيض رائع عكس حداثة المصطلحات الهندسية التي تتواكب مع النظرة الابداعية لتلك الدار العريقة.
."النهار" انفردت ببعض اللقطات التي جرت ضمن جلسة تصوير خاصة

Choueiter Copyright 2017 - All rights reserved.
Designed and developed by Cre8mania